تاريخنا

تاريخنا

سجل حافل ابتدأ من عام 1931

تعود جذور زينل محبي القابضة إلى مؤسسها الأول باقر محبي، الذي أقام متجراً للأغذية في سوق دبي القديم عام 1931. لقد كان ذلك واحداً من 15 متجراً موجوداً في السوق فقط.

مبادئ تحكم عملنا

Baqer Mohebiمنذ البداية، اتخذ باقر محبي قراره باتباع منهج يقوم على الابتكار والتفرد. وكان أولى أولوياته تقديم الخدمة المتميزة، وكان يخدم زبائنه بلغات مختلفة، وباع بأسعار ثابتة، ووضع شروطاً للبيع بدفع آجل، واستطلع حاجات زبائنه المستقبلية وأجرى الترتيبات اللازمة للوفاء بتلك الاحتياجات. وكان لتلك المبادرات، إضافة إلى النمو الاقتصادي الذي شهدته المنطقة، الدور المؤثر في توسيع تجارته وخدماته في مجال الأغذية.

الانتقال نحو التخصص

small-retailبحلول السبعينيات من القرن الماضي، ومع بداية ظهور ملامح المجتمع متعدد الثقافات في دولة الإمارات، عمد باقر محبي إلى تكريس اختصاصه في مجال الأغذية، فأنشأ مؤسسة باقر محبي التي سرعان ما أصبحت واحدة من أكبر الشركات الإماراتية العاملة في مجال التسويق والتوزيع لطيف واسع من المنتجات الغذائية وغير الغذائية ومنتجات التبغ. وقد نجحت مؤسسة باقر محبي في جذب الكثير من الماركات التجارية التي تبحث عن خبرة محلية تساعدها على الدخول إلى أسواق الشرق الأوسط.

الدعم الكامل للماركات العالمية

small-shipتم اتخاذ خطوة أخرى كبيرة في أواخر التسعينيات من القرن الماضي، حيث أنشأت زينل محبي القابضة شراكة مع كيستون فودز (Keystone Foods) الأمريكية تتولى الشركة بموجبها مهمة التوزيع الحصري لمنتجات كيستون فودز من الأطعمة والمشروبات إلى سلسلة ماكدونالدز في دولة الإمارات. وقد تزامن ذلك مع تأسيس (STI Middle East) التي تخصصت في إدارة الشحنات الجوية والبحرية ومناولة شحنات الأحجام الكبيرة، وحلول سلاسل التوريد على المستوى العالمي.

الاستثمار في سوق السفر والسياحة

small-tourismمع تبلور مكانة دولة الإمارات كوجهة سفر رئيسة، قامت زينل محبي القابضة بتأسيس محبي للطيران في عام 1995. وفي العام 1990 أنشأت محبي للطيران قسماً تابعاً لها يختص بالسفر الترفيهي تحت اسم إسكيبيدز (Escapades) بغرض تسويق وترويج باقات العطلات التنافسية والمشوّقة والقائمة على أفكار مبتكرة، والتي تستهدف وجهات عالمية عديدة.

التوجه مباشرة نحو قطاع التجزئة في دولة الإمارات

small-cigar

استندت زينل محبي القابضة إلى خبرتها الواسعة في اللوجستيات، وتجارة الجملة، والتسويق في دولة الإمارات، وذلك في دخولها إلى سوق التجزئة عام 2011 من خلال سلسلة باقر محبي سوبرماركت. ويقع في صميم رؤيتنا العمل على تعزيز شبكتنا لنكون واحداً من أهم اللاعبين في هذا المجال في دولة الإمارات.

على امتداد 80 عاماً من عمرها، حرصت زينل محبي القابضة على استكشاف فرص التوسع لخدمة الشركات العالمية الكبرى عبر إظهار اهتمامها اللافت بالتفاصيل، وخدمة العملاء، والعمل الاحترافي. وقد أظهرت نجاحاً كبيراً في ترسيخ قيمها المتفردة، وتماسكها المستمد من طبيعتها العائلية.

وتتطلع زينل محبي القابضة إلى المضي في العمل عبر الأجيال المتعاقبة لخدمة دولة الإمارات والعالم بعامة.